HP Top Left


الإِفخارستيا: عشاء الرب

التعريف إحدى فريضتَي الكنيسة أو سِرَّيْها المُقَدَّسَيْن، عَشَاء الرَّبِّ، وأسَّسها الرَّبُّ يسوع لإحياء ذِكرَى موته، وللرمز إلى العهد الجديد الذي قطعه بدمه، وللإشارة إلى شَرِكَة شَعْبٍ مَفْدِيٍّ مُجتَمِعٍ على مائدته، وللتَّطَلُّع إلى الوليمة المَسِيَّانِيَّة العتيدة أن تأتي. المُوجز تعود جذور عَشَاء الرَّبِّ الرمزيَّة إلى وجبة الفِصْح في زمن الخروج، وأسَّسه الرَّبُّ يسوع وقت وجبته الأخيرة قراءة المزيد…


لماذا تُغيِّر القيامة كلَّ شيء؟

هل قيامة المسيح مهمَّة؟ هل حقًّا تُحدِث فرقًا؟ آمن الرسول بولس بذلك بكل تأكيد. في رسالته إلى أهل كورنثوس، واجه بولس الأخبار المُرَوِّعة بأنَّ البعض في كورنثوس أنكروا قيامة الأجساد المستقبليَّة. تبنَّى كثيرون هذا الرأي في العالم اليونانيِّ الرومانيِّ. كان الموت هو النهاية بالنسبة لهم. في الواقع، لم يتغيَّر الكثير منذ القرن الأوَّل. فاليوم، لا قراءة المزيد…