إقرار إيمان وستمنستر


يُعَد إقرار إيمان وستمنستر مرجعًا هامًا للحقائق الكتابيّة يتّسمُ بالغنى اللاهوتي ويقدمُ شرحًا كتابيًّا منظّمًا لأساسيات الإيمان المسيحي. تم إصدار هذا الإقرار في عام 1646 م، وهو يتميّز بعمق مضمونه وشموليّة ودقة تعاليمه مستندًا على الآيات الكتابيّة لكل حقيقة إيمانيّة مذكورة في كل فقرة وجملة فيه. لقد تبنّت العديد من الطوائف المسيحيّة المُصلحة حول العالم إقرار إيمان وستمنستر باعتباره الوثيقة الإيمانيّة واللاهوتيّة الرسميّة لها بعد الكتاب المقدس.