العائلة المسيحية


هل طفلك مؤمن بالمسيح؟

كآباء، نصارع جميعًا لمجاوبة هذا السؤال. لكنَّني وجدت بعض الممارسات التي تمثِّل طرفي نقيض، ويجب علينا عدم التطرُّف لكلا الجانبين. الأمر الأوَّل، وهو الأسوأ: عندما تُقدِم بعض الكنائس (بسبب نقص التمييز الروحيِّ)، على دعوة الأطفال بعمر الأربعة أو خمسة أعوام إلى قبول الإيمان، وتطلب منهم رفع أيديهم إذا كانوا يحبُّون الربَّ يسوع، ثمَّ يقومون بعدها قراءة المزيد…


أيها الآباء، هلمّوا نُصلِّي

أيها الآباء والأمهات، هلمّوا نُصلِّي. دعونا نبدأ بالشكر. يُمكننا أن نرفع أصواتنا ونشكر الله على أبنائنا في كل وقت، في البيت وفي الكنيسة. دعونا نبدأ ولا نتوقف أبدًا؛ دعونا نقف ونُرنم ترنيمات الشُكر طوال سنوات رعايتنا لأولادنا. علينا كآباء أن نتذكّر أنا قد نلنا هديّة مُذهلة. للأسف كثيرًا ما نحيا كما لو أننا نحن من قراءة المزيد…


كن الأب الذي تمنيته لنفسك

أتفهم ألم غياب الأب وارتباك الحياة عند خسارته، لأن تلك كانت حقيقة طفولتي. في الواقع، بعدما كبرت وصرت أب، بدأت أشعر أكثر بآلام فقدان وجود أبي أكثر مما كنت أفتقده عندما كنت صغيرًا. بعد أن باركني الله بابني، بدأت تُثار داخلي العديد من الأسئلة: كيف لي أن أحفظ أبني من تلك الآلام التي عانيت منها؟ قراءة المزيد…


6 طرق تُدمِّر بها ابنك

لن أنسى أبدًا ذلك اليوم الذي أحضرت فيه أنا وزوجتي ابننا الأكبر إلى المنزل بعد ولادته. كان ذلك منذ ستَّة عشر عامًا، وكان أوَّل طفل لنا. لا أذكر أنَّني حملت طفلاً طيلة حياتي قبل ذلك اليوم. فما بالكم بمتطلِّبات رعاية يوميَّة لطفل رضيع! أنا بالتأكيد لم أغيِّر حفَّاضة طفل من قبل، زوجتي أيضًا ليس لديها قراءة المزيد…


ماذا يحتاج المراهق من والديه؟

لقد قضيت آخر سبعة عشر عامًا في العمل كمُرشِدة للمراهقين في إحدى المدارس فيما يتعلَّق بالأزمات التي يمرّون بها.  تشمل صراعات طُلّابي جميع مشاكل المراهقين المعتادة (مثل: القلق، والضغوط الاجتماعية، والصراعات مع الوالدين، وأسئلة عن الُهوية والانتماء) والعديد من المشاكل الأكثر جديَّة (مثل: سوء المعاملة أو الاستغلال، وإيذاء النفس، والمرض العقلي، والتنمُّر). لكن أحد الموضوعات قراءة المزيد…


تطوير الصفات الصالحة في أولادنا

دانلود پی‌دی‌اف

ما هي الصفات التي يريدنا الله أن نطورها في أولادنا؟ لا داعي للتخمين، فالكتاب المقدس يخبرنا تحديدًا “وَمَاذَا يَطْلُبُهُ مِنْكَ الرَّبُّ، إِلاَّ أَنْ تَصْنَعَ الْحَقَّ وَتُحِبَّ الرَّحْمَةَ، وَتَسْلُكَ مُتَوَاضِعًا مَعَ إِلهِكَ” (ميخا ٦: ٨). تمثل هذه المتطلبات الثلاثة أساسًا لتقييم تطور شخصية أولادنا: ١- هل يتعلم أولادي التصرف بشكل عادل وحق؟ أي التعامل بأمانة وإنصاف قراءة المزيد…


أيها الآباء: حان الوقت أن تستيقظوا

دانلود پی‌دی‌اف

بينما كنتُ أتحدث في كنيستي منذ عدة سنوات عن الطهارة الجنسية، قلتُ للآباء إنهم إن أرادوا أن يسمحوا لأبنائهم بالدخول إلى الإنترنت من غرفهم الخاصة ودون قيود، من خلال أجهزة الحاسب الآلي، أو “التابلت”، أو الهواتف المحمولة، أو أي جهاز آخر، فربما عليهم أيضًا أن يشتروا الآلاف من المجلات الإباحية، وأن يكدِّسوها في خزانات ملابس قراءة المزيد…


الزواج: واجهة الله للنعمة المحافظة على العهد

دانلود پی‌دی‌اف

كولوسي ٢: ١٣–١٥، ٣: ١٢–١٩ ١٣وَإِذْ كُنْتُمْ أَمْوَاتًا فِي الْخَطَايَا وَغَلَفِ جَسَدِكُمْ، أَحْيَاكُمْ مَعَهُ، مُسَامِحًا لَكُمْ بِجَمِيعِ الْخَطَايَا، ١٤إِذْ مَحَا الصَّكَّ الَّذِي عَلَيْنَا فِي الْفَرَائِضِ، الَّذِي كَانَ ضِدًّا لَنَا، وَقَدْ رَفَعَهُ مِنَ الْوَسَطِ مُسَمِّرًا إِيَّاهُ بِالصَّلِيبِ، ١٥إِذْ جَرَّدَ الرِّيَاسَاتِ وَالسَّلاَطِينَ أَشْهَرَهُمْ جِهَارًا، ظَافِرًا بِهِمْ فِيهِ ١٢فَالْبَسُوا كَمُخْتَارِي اللهِ الْقِدِّيسِينَ الْمَحْبُوبِينَ أَحْشَاءَ رَأْفَاتٍ، وَلُطْفًا، وَتَوَاضُعًا، وَوَدَاعَةً، قراءة المزيد…


تربية الأطفال برجاء في أسوء الأوقات

دانلود پی‌دی‌اف

ميخا ٧: ١–٢٠ ١وَيْلٌ لِي! لأَنِّي صِرْتُ كَجَنَى الصَّيْفِ، كَخُصَاصَةِ الْقِطَافِ، لاَ عُنْقُودَ لِلأَكْلِ وَلاَ بَاكُورَةَ تِينَةٍ اشْتَهَتْهَا نَفْسِي. ٢قَدْ بَادَ التَّقِيُّ مِنَ الأَرْضِ، وَلَيْسَ مُسْتَقِيمٌ بَيْنَ النَّاسِ. جَمِيعُهُمْ يَكْمُنُونَ لِلدِّمَاءِ، يَصْطَادُونَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا بِشَبَكَةٍ. ٣اَلْيَدَانِ إِلَى الشَّرِّ مُجْتَهِدَتَانِ. الرَّئِيسُ طَالِبٌ وَالْقَاضِي بِالْهَدِيَّةِ، وَالْكَبِيرُ مُتَكَلِّمٌ بِهَوَى نَفْسِهِ فَيُعَكِّشُونَهَا. ٤أَحْسَنُهُمْ مِثْلُ الْعَوْسَجِ، وَأَعْدَلُهُمْ مِنْ سِيَاجِ الشَّوْكِ. قراءة المزيد…