الحياة المسيحية


الانضباط واليقظة الروحية

في وقت من الأوقات، عملتُ لدى مزارع كبير السنِّ في تكساس في فصل الصيف، حيث كنت أُقطِع الأشجار، وأرش المُبيدات. كان عملاً مملاًّ باستثناء شيء واحد: الأفاعي! كانت مُعدَّات الحماية الوحيدة لديَّ من هذه الأفاعي هي الأغطية البلاستيكيَّة لحماية ساقيَّ. كانت تلك الأغطية قويَّة بما يكفي لتحميني من أنياب الأفاعي. لكنَّ هذه الأغطية لم تكن قراءة المزيد…


هل ينسى الله خطايانا؟

ماذا لو استطعت محو كلِّ أخطائك من ذاكرة شخصٍ ما؟ كلُّ كلمة قاسية، أو عار الفشل في عمل أمرٍ ما، أو كذبة فُضِحَت بشكل مؤسف –تخيَّل لو تمَّ محو كلِّ هذا في لحظة! أتألَّم كثيرًا وأنا أتمنَّى عودة الزمن لتفادي تلك الأخطاء. ربَّما اختبرتم هذه اللحظات المؤلمة مثلي أيضًا. قد لا نستطيع أن نمحو أخطاءنا قراءة المزيد…


لماذا نستمر في التوبة إن كانت كل خطايانا قد غُفرت؟

سؤال واضح: إذا كنَّا قد تبرَّرنا بالإيمان وصارت كلُّ خطايانا مغفورة، في الماضي والحاضر والمستقبل، فلما يجب أن نستمرَّ في طلب الغفران؟ ألم تُغفر جميع خطايانا بالفعل؟ سواء كنَّا أبرارًا أو خطاة توجد ثلاث حقائق كتابيَّة على الأقلِّ يجب أن نهتمَّ بها جميعًا بذات الوقت. أوَّلًا، هؤلاء الذين تابوا عن الخطيَّة، وآمنوا بيسوع ربًّا ومخلِّصًا، قراءة المزيد…


الحياة والتدريبات الروحيّة التي مركزها الإنجيل

كما تعرف، فإن كل شخص هو كائن “روحيّ”. منذ بضعة سنوات، قرأت بالصدفة استطلاعًا في جريدة USA Today يقول إنَّ حتَّى غالبيَّة الملحدين يعتبرون أنفسهم أشخاصًا “روحيين”. وبالتفكير في الأمر، لم أسمع أبدًا أيَّ شخص يقول: “كما تعلم، أنا مجرَّد شخص غير روحيٍّ”. ربَّما تعني الروحانيَّة لببعض قضاء بعض الوقت في خلوة أو تأمُّل شخصيّ. قراءة المزيد…


أعظم من منتصرين

بفضل قيامة يسوع، جرى ترويض كل التهديدات الموجَّهة إليك. فقد غلب يسوع الموتَ، لذا فالموت والشر لم يعودا نهاية القصة. بل يمكنك أن تحظى بالرجاء. في سفر الرؤيا، نجد أن أحد موضوعاته الرئيسيَّة هو الانتصار والغَلَبة عبر بوَّابة الألم. فعدد تكرار الفعل “غَلَبَ” يوضِّح هذه الفكرة (حيث ورد 17 مرة). يسرد يوحنا وعودًا رائعة، ويخاطب قراءة المزيد…


هل يمكنني حتى أن أتغير؟

تبدو محاربة الخطايا وكأنها معركة أبدية لا تنتهي إلى شيء… فهي معركة مستمرة دائمًا بلا توقف، وغالبًا ما تكون مُحبطة، ونادرًا ما ننتصر. نعم، نحن نؤمن بعمل الروح القدس الفاعل في تقديسنا، لكننا لا نرى دائمًا دليلًا مباشرًا على التغيير وعلى ثمر الروح القدس. صراعنا مع الخطيئة مستمر – وغالبًا ما تكون نفس المعاناة التي قراءة المزيد…


المسيحيّة البسيطة

في حوار له مع إبراهيم عيسى يوم رأس السنة 2021، رصد الفنان إياد نصّار ظاهرة تخيّم على مجتمعنا العربي قائلًا: “بقى في مشكلة أنه بقى في تباهي بالتفاهة… تلاقي ناس بتتكلم بمنتهى البساطة تقول لك: يا عم ما تكلمنيش أنا تافه! في استعراض في فكرة التفاهة وكأنها نقطة إيجابية.”[1] إن مثل هذه الظاهرة نجدها متفشية قراءة المزيد…


كليشيهات مسيحية: إعادة تفكير

قال چون پايپر ذات مرة، “الكتب لا تغير الناس، بل الفقرات وأحيانًا الجمل تفعل ذلك.” إن الجملة الجيدة هي بمثابة هدية. فنحن نحب أن نجد حقائق معقدة في صيغة واضحة وبسيطة لا ننساها. هذا هو السبب في أن أقوال تشارلز سبرجن وسي.إس. لويس تهيمن على مشاركات مواقع التواصل الاجتماعي. لكن في بعض الأحيان، بسبب رغبتنا قراءة المزيد…


المهم تكـــون حقيـقـي!

واحدة من مفاتيح الراحة النفسية والسعادة هي أنك تكون حقيقي مع نفسك، بتعمل اللي إنت عايزه وحاسس بيه، بغض النظر عن رأي الناس “Be true to yourself!” طبعًا، مش مهم ترضي الناس أو تكون مبهر لهم. المهم إنت تكون راضي عن نفسك، وضميرك مرتاح! الفكرة دي واحدة من أكثر الأفكار المنتشرة واللي بنسمعها بأكتر من قراءة المزيد…